أخبار

أحداث سيدي حسين والتجاوزات الأمنية .. آفاق تونس يندد ويحمل المشيشي المسؤولية

أحداث سيدي حسين والتجاوزات الأمنية .. آفاق تونس يندد ويحمل المشيشي المسؤولية

في بيان له حول أحداث سيدي حسين والتجاوزات الأمنية ، عبر حزب آفاق تونس عن إدانته لكل أشكال تجاوز السلطة وإنتهاكات حقوق الإنسان والإستعمال المفرط للقوة ضد الشباب وعموم المواطنين.

كما إستنكر آفاق تونس الممارسات التعسفية للأمنيين و ما أقدموا على فعله من هتك حرمة جسد الشاب بتجريده من ملابسه ، فيما تم تسجيل حالة وفاة مسترابة داخل مركز امن بسيدي حسين .

و من جهته دعى الحزب السلط القضائية والهياكل الرقابية بوزارة الداخلية إلى التحقيق في ملابسات ووقائع هذه الأحداث ومحاسبة كل من يثبت تجاوزه للقانون جزائيا وإداريا.

حيث حمل آفاق تونس الحكومة المسؤولية السياسة عن هذه التجاوزات بإعتبار تولي رئيس الحكومة، هشام المشيشي لمقاليد وزارة الداخلية ويدعوه إلى تقديم إعتذار رسمي عن هذه الأفعال ومراجعة هذا المنهج حتى لا يتحول القمع إلى أداة للحكم والتسلط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى