أنا يقظ : نجلاء بودن لم تحقق اي وعد من 17 وعد تعهدت به عند توليها منصبها

أفاد مدير برامج بمنظمة “أنا يقظ” يوسف بلقاسم اليوم الثلاثاء، أن رئيسة الحكومة نجلاء بودن لم تحقق اي وعد من الوعود التي التزمت بها عند توليها لمهامها على رأس الحكومة “رغم محدوديتها والتي لم تتجاوز 17 وعدا”.

وأضاف يوسف بلقاسم خلال ندوة صحفية خصصت لتقديم تقرير “بودن ميتر” المتعلق بقياس مدى التزام رئيسة الحكومة بتنفيذ الوعود التي التزمت بها، ان المنظمة تعتبر أداء رئيسة الحكومة “سلبيا” بالمقارنة بما وعدت به في مجال تحقيق الحوكمة ومقاومة الفساد وكذلك المجالين الاقتصادي والاجتماعي.

واشار مدير برامج المنظمة ان التقرير كشف ان 41 بالمائة من الوعود التي التزمت بها رئيسة الحكومة عند توليها لمهامها على راس الحكومة منذ أربعة أشهر، لم تتحقق في حين ان 47 بالمائة في طور الانجاز و12 بالمائة تعد وعودا فضفاضة لايمكن قياسها وفق تعبيره.

وفيما يتعلق بالوعود التي تشمل مجال الحوكمة ومقاومة الفساد والتي يبلغ عددها 10،اقر التقرير وفق ذات المصدر بفشل رئيسة الحكومة في تحقيق 5 وعود في حين انطلقت في العمل على تحقيق أربعة وعود تشمل بالخصوص تقييم وهيكلة الإدارة العمومية، وضمان نجاعة العمل الحكومي وتطوير طرق عمل الهياكل الحكومية.

وقال يوسف بلقاسم ان التقرير اقر بعدم إمكانية الحديث عن مكافحة الفساد في ظل غياب استراتيجيبة واضحة لمكافحة هذه الظاهرة واغلاق ابواب الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد منذ فترة، فضلا عن غياب النصوص الترتيبية لتطبيق قوانين مكافحة الفساد على غرار قانون التصريح بالمصالح والمكاسب .

واضاف ان المنظمة لها تحفظات على السياسة التواصلية لرئيسة الحكومة منذ توليها لمهامها حيث لم نشاهدها في اي حوار صحفي او حتى خطاب موجه الى الشعب التونسي، بل كل ما شاهدناه إدلائها بكلمات مقتضبة لدى زياراتها الى بعض الدول الاجنبية، مشيرا الى ما اعتبره” تداخل بين صلاحيات مهام رئيس الحكومة ورئيس الجمهورية” وفق تقديره.

وأشارت المنسقة الجهوية في منظمة “أنا يقظ” صفاء زروقي أن التقرير أوضح أن وعدين فقط من جملة ثلاثة وعود في المجال الاقتصادي هي في طور الانجاز، وقد تجلى عدم نجاح الحكومة في هذا المجال مستشهدة بالتقرير الأخير الذي نشرته وكالة فيتش رايتينغ بعنوان “ضغوط خفية على التصنيف السيادي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا” والذي اشار الى توقعات الوكالة السلبية بخصوص الوضع الاقتصادي بتونس.

وفي ما يتعلق بالمجال الاجتماعي، افادت زروقي ان رئيسة الحكومة انطلقت في تنفيذ وعدين مقابل فشلها في تحقيق وعد يتعلق بالقدرة على تحقيق المقدرة الشرائية للمواطن التونسي، من جملة اربعة وعود .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.