اعترافات أخطر منظم رحلات “حرقة” : اعتدى على زوجات ضحاياه وحقق ثروة ضخمة

نجح أعوان فرقة الشرطة العدلية بجبل الجلود وأعوان فرقة الارشاد في الإطاحة بأحد أكبر منظمي عمليات ابحار خلسة باتجاه السواحل الإيطالية، والمعروف بكنية، وفق ما أفادت مصادر الصريح أون لاين..


وتفيد المعلومات المتوفرة أن المشتبه به تخصص في تنظيم عمليات الإبحار خلسة للشبان مقابل مبالغ مالية متفاوتة قدرت بـ13 الف دينار للشاب الواحد، وكشفت الأبحاث معه أنه حقق ثروة ضخمة جراء عمليات الإبحار خلسة  التى كان ينظمها للشبان وان بعضهم غرق في عرض البحر بسبب القوارب المهترأة التى كانت تقلهم.

اعترافات واعترف المتهم وفق ما علم الصريح أون لاين أنه تحيل على شاب واوهمه ومرافقه بالسفر إلى ايطاليا خلال عملية ابحار خلسة الا أنه لم يمكنه من ذلك وأنه تسلم منه مبلغ 13 الف دينار، ولما حاول استعادته مجددا اعتدى عليه بالعنف الشديد ثم طعن زوجته على مستوى الفخذ.

باستشارة النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بتونس 2 إذنت بالاحتفاظ به وبشريكه الذي تم القبض عليه لاحقا وإحالتهما على القضاء لمحاكمتهما من أجل ما نسب إليهما من تهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.