الفرشيشي: قيس سعيد سيصدر مرسوم ليضع يده على المجلس الأعلى للقضاء ..وغايته تأسيس قضاء آخر !!

اوضحت الجمعية التونسية للدفاع عن الحريات الفردية تقرير لها يعود على وضعية الحريات بين 25 جويلية و25 نوفمبر “أن رئيس الجمهورية وفق معطيات متوقعة سيصدر مرسوما يمس من استقلالية المجلس الأعلى للقضاء وذلك بتاريخ يوم 17 ديسمبر 2021 .

وفي تصريح لإذاعة موزاييك حذر الأستاذ المشرف على إنجاز التقرير وحيدي الفرشيشي ما وصفه بالخطابات التحريضية وخطابات الكراهية الصادرة عن رئيس الجمهورية ل إمكانية العودة إلى العنف والاغتيالات على غرار خطابات العنف والكراهية التي حصلت خلال السنوات الثلاث الأولى من عمر الثورة والتي نتج عنها اغتيال الشهيدين شكري بالعيد ومحمد البراهيمي وعديد حالات العنف الأخرى، مشيرا إلى خطورة وصم شريحة من الشعب التونسي “بالمخمورين”.

وأورد وحيد الفرشيشي أن لجوء رئيس الدولة إلى المحاكم العسكرية يعكس رغبته في تأسيس قضاء آخر، محذرا من إمكانية وضع رئيس الدولة يده على المجلس الأعلى للقضاء بمرسوم قد يصدر في 17 ديسمبر المقبل بما يعيد السلطة القضائية إلى ما كان عليه الأمر في دستور 1959، مؤكدا أن هذا المعطى هو استنتاج من عدة وقائع مستندة إلى خطابات رئيس الدولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.