تداولت صفحات مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو مساء يوم أمس لمواطنة قادمة من تستغيث وتؤكد سرقة حقيبتها في مطار تونس قرطاج والتي تحتوي على لعب وملابس أطفالها بقيمة 2000 دولار ، 

وقامت اليوم بنشر فيديو جديد تطلب فيه الإعتذار من أعوان مطار تونس قرطاج ومن التونيسار وقالت أنه إثر التثبّت اكتشفت أن الحقيبة بقيت في مطار كندا ولم يتم سرقتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.