إعتبر طارق الكحلاوي أن قرارات رئيس الجمهورية بتجميد البرلمان وعزل المشيشي ليست قرارات بالحكمة التي تم تصويرها.

و أوضح الكحلاوي أن القرارات ستفتح باباً من الجدل على لمستوى الديمقراطي وتسيير الدولة وخاصة الضمانات للخروج من التدابير الإستثنائية.

في المقابل قال أن هذه المنظومة الحاكمة وطيلة سنوات جنت على نفسها “نعم الرئيس قاد إنقلاباً ضد ديمقراطية فاسدة رأسها حركة النهضة “.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.