حركة النهضة :” بالرغم من جمعه كل السلطات بيديه ظهر جليا عجز الرئيس .. يجب وضع حد”

أكدت حركة النهضة ، اليوم الجمعة 26 نوفمبر 2021 ، في بيان أصدرته على إثر انعقاد مكتبها التنفيذي أنه قد تبين للشعب حدود ما يطرحه قيس سعيد وخطورة سياساته على الوحدة الوطنية وفق نص البلاغ .

و أضافت الحركة أنه قد ظهر جليا عجز الرئيس قيس سعيد بالرغم من جمعه كل السلطات بيديه عن تقديم حلول لقضايا البلاد وإمعانه في خطابات التقسيم والإتهام والتهديد”.

وأشارت الحركة إلى ان الوعي في الساحة السياسية والمدنية بجل أحزابها ومنظماتها وجمعياتها تغير ، حيث تطورت مواقفها الرافضة للإنقلاب والتورط في خوض تجارب هلامية.

وطالبت النهضة بـ ”ضرورة وضع حد لهذا التمشي الخطير” عبر:

-احترام الدستور بدل تعليقه، وتحكيمه بدل استبداله بالمرسوم عدد 117.
-استعادة السلطة التشريعية لدورها التشريعي والرقابي كاملا. 
-حكومة كاملة الشرعية وذات أولويات اقتصادية اجتماعية تنهض بالإصلاحات المستعجلة وتتعاون  مع الشركاء الإجتماعيين.
-احترام مبدأ اللامركزية وما يقتضيه من استقلالية واهتمام ورعاية.
-الذهاب إلى حوار وطني هادئ حول عدد من الملفات الكبرى، منها قانون الانتخابات والمحكمة الدستورية.
-الذهاب إلى انتخابات عامة سابقة لأوانها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.