أخبار

لورون كيزرغس يتحدث عن قضية ياسين العياري في فرنسا :محاكمة لا تحترم السيادة والحصانة البرلمانية

لورون كيزرغس يتحدث عن قضية ياسين العياري في فرنسا :محاكمة لا تحترم السيادة والحصانة البرلمانية

تحدث النائب لورون كيزرغس، المنتخب ليمثل الفرنسيين المقيمين في تونس في تدوينة على صفحته الرسمية على فايسبوك ، اليوم الاربعاء 17 مارس 2021 عن قضية البلكاني معلنا تضامنه مع النائب ياسين العياري.

وقال النائب الفرنسي إن العدالة الفرنسية قد أساءت إلى اتهام نائب أجنبي قام بعمله كمسؤول منتخب من خلال دق ناقوس الخطر لإبلاغ مواطنيه ومجلسه الوطني حول موضوع يعتبره استراتيجيًا للغاية لبلده وعلى الرغم من أن لائحة الاتهام هذه ستكون تلقائية لتهم التشهير العلني في فرنسا ، فإن هذا يثير عدة أسئلة  فهل يعقل إخضاع نائب أجنبي لإجراء يتعلق بعمله أثناء ولايته؟

وأضاف” لا أرغب في تقديم نفسي كخبير قانوني لأنني لست خبيرًا قانونيًا ، ولكني لست على علم بموقف مشابه، مبينا أنه حسب رأيه فإن مثل هذه المحاكمة لا تحترم السيادة والحصانة البرلمانية”  متسائلا في هذا الإطار ما إذا كانت  هذه هي الرسالة التي تريد فرنسا إرسالها إلى حلفائها الذين يعملون من أجل حكم أفضل في بلادهم.

وقال النائب ”لا يسعني إلا أن أتخيل شعور النائب ياسين العياري ، بعد أن حارب من أجل حريته في التعبير في الداخل بعد 10 سنوات من الثورة  ، ليجد نفسه قلقًا من عدالة بلد أجنبي لتوزيع وثائق العمل والبرلمانيين العامين على الشبكات الاجتماعية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى