“ماهر مذيوب: “راشد الغنوشي رجل وطني .. واقتراح استقالته

أكد مساعد رئيس مجلس النواب ماهر مذيوب أنّ إدارة المجلس راسلت الديوان الرئاسي لتعلمه أنّ إغلاق مجلس النواب به 400 موظّف لا يشتغلون، مشيرا إلى أن إغلاق المبنى التاريخي سيضّر به وأنه لا يمكن لهذه الوضعية أن تستمر داعيا سعيد إلى التعقل مذكّرا إياه بأنه رجل دولة وقانون قبل كلّ شيء، ومصرحا أنه درس لدى قيس سعيد وأنه يحترمه لكنه يعارض توجهه وهذا من حقّه.

من جهة قال مذيوب في تصريح لإذاعة إكسبراس أف أم أن “الغنوشي رجل صادق ووطني ويحب بلاده وشعبه وطرح فكرة الاستقالة على الطاولة حتى يكون جزءا من الحل ونحن نشجعه على المحاولة الايجابية، ليس لذلك نفاق أو خوف بل مبدئيّة. حركة النهضة إلى اليوم حزب رئيسي وفاعل في البلاد واستخلصت الدروس من 25 جويلية وستجدد قيادتها وتقوم بنقدها الذاتي.”.

كما تساءل مذيوب عن سبب مرور مائة يوم بعد “الانقلاب” دون تمرير ملفات مهمة للقضاء معلقا “بما أنّ الرئيس له السلطات في يده لماذا يواصل التحدث ولا يمرر ملفات الفساد التي تحدث عنها للعدالة؟”. واتهمّ مذيوب الرئيس بأنه شوّه نوابا وادعى عليهم بالباطل، متوجها للرئيس بأنه اذا لديه قرائن وأدلة تدل على فساد ممثلي شعب وتلقيهم أموالا مشبوهة مقابل التصويت على فصول في جلسات عامة فليقدم براهنه للقضاء وليكن القضاء الفيصل. وتابع أن تشويه النواب من قبل الرئيس يضر بالدولة ويهز صورة الدولة وثقة المواطن بها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.