أخبار

وقفة مساندة لرئيس الجمهورية قرب منزله

نفذ عدد من المواطنين، صباح اليوم الأحد، وقفة أمام منزل رئيس الجمهورية قيس سعيد في منطقة منيهلة، تعبيرا عن مساندتهم له ضد “محاولات التشويه والاستهداف”، على خلفية الطرد المشبوه الذي وجّه الى القصر الرئاسي بقرطاج.
ورفع المشاركون في الوقفة، من مثقفين ومواطنين عاديين من مختلف الأعمار، من معتمدية المنيهلة وخارجها، ومن تنسيقية حملة سعيّد للانتخابات الرئاسية، شعارات مساندة وألقوا كلمات عبروا فيها عن تأييدهم لرئيس الجمهورية، داعين إياه الى الكشف عن كافة ملابسات ما راج إعلاميا حول “محاولة تسميمه” بواسطة ظرف بريدي مجهول المصدر، والكشف عمن يقف وراءها وعدم الركون الى “التحفظ والتكتم” حول نتائج التحقيق في هذه القضية.وقد تابعت الوقفة التضامنية وسائل إعلام وطنية وأجنبية، على مقربة من مقر السكن العائلي الخاص برئيس الجمهورية بمنطقة المنيهلة العليا من ولاية أريانة، غير بعيد عن الاحياء الشعبية كحي التضامن وحي الانطلاقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى