أخبار

ياسين العياري : عبير موسي و الصحبي سمارة زملاء في مدرسة التجمع .. مدرسة العنف والبلطجة والإبتذال‎‎

ياسين العياري :عبير موسي و الصحبي سمارة زملاء في مدرسة التجمع .. مدرسة العنف والبلطجة والإبتذال‎‎

عبر النائب ياسين العياري عن إدانته لكل أشكال العنف ضد أي شخص ولك على خلفية اعتداء النائب الصحبي سمارةعلى زميلته النائبة عبير موسي.

ودوّن ياسين العياري على صفحته “البارح وزيرة التعليم العالي، ضحية العنف ضد المرأة تحت القبة وكان لازم يجيها طبيب للمجلس…اليوم نائبة، اللي البارح عنفت وزيرة، تتعرض للعنف من “زميلها” تحت نفس القبة”، وتابع “ملاحظة فقط، عبير موسي والصحبي سمارة راهم من نفس المدرسة، زملاء في مدرسة التجمع، مدرسة العنف والبلطجة والتشويش والاعتداء والابتذال والغورة، الشي يجري في عروقهم.

أدين إذا العنف إدانة صريحة واضحة دون تبرير مهما كان مأتاه ومهما كان ضحيته.”

وأضاف العياري “أتضامن فقط مع هذا الشعب الطيب، الي وصلكم نواب، باش ترعاوه وتشوفوا مشاكله، اليوم الكورونا تقتل فيه وإنتوما مرة معتدين على وزيرة، مرة على بعضكم، مرة على الجميع في شو مقرف سخيف ووضيع ولاقين شكون يصفقلكم.

كولوا بعضكم، عركاتكم وأفلامكم ودروشتكم، لا تعنيني، العنف جريمة والجرائم تختص بيها النيابة العمومية وخدمتي كنائب نحاول نقوم بيها رغم أفلامكم وانحطاطكم وعنفكم وتعطيلكم وإخفائكم فراغكم وإسفافكم خلف عركات بودورو لا نفع للناس فيها و جركم لكامل المشهد إلى الإبتذال و العنف الي تتغذاو منه.” وفق قوله.1

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى