fbpx
غير مصنف

داعش يقطع رأس طفلة الاربع سنوات و يجبر امها على غسل يديها بدم ابنتها !






أصبحت طفلة بالغة 4 سنوات من العمر ضحية أخرى لأعمال تنظيم “داعش” الوحشية، حيث أقدم عناصره على قطع رأسها، ثم لطخوا يدي أمها بدمها.
وذكرت صحيفة “إكسبرس” البريطانية، الأحد 19 جوان، نقلا عن مصدر في مدينة الرقة السورية طلب عدم الكشف عن هويته، أن الوالدة طلبت من ابنتها العودة إلى البيت، لكنها رفضت، فقالت لها الأم: “اذهبي إلى المنزل أو، والله، سأقطع رأسك و اغسل يدي بيدك”!
وسمع أحد عناصر التنظيم الإرهابي هذا الكلام، فقال للمرأة: “عليك أن تقطعي رأسها لأنك قد أقسمت بالله”.
وبعد ما رفضت الأم فعل ذلك، قطع الإرهابيون رأس الطفلة بأنفسهم، و اجبروا الام على تلطيخ يديها بدم ابنتها”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى